مذكرة أم #001

مذكرة أم #001

مذكرة أم #001

 

في كثير من الأحيان تمر علينا لحظات نحس فيها بيأس شديد ..

قمة في الضعف.. لا حول ولا قوة ..

فقدان السيطرة ..

عدم الرضا بالوضع الحالي ..

القليل من مشاعر السخط والكراهية ..

عدم التحكم بزمام الأمور ..

بإختصار شديد: أنا خارج منطقة الراحة – Out of My confort Zone

ماذا أفعل ؟!!

لا أعلم سوا المضي قدمًا  وترك نفسي قليلا لتهدأ..

** ** **

** ** **

اليوم في تمام الساعة السادسة صباحًا استيقظت على أنين وبكاء يوسف، نعم هو متعب بسبب التسنين ومن وجهة نظري فهي أسوأ مراحل الطفولة التي مررت بها.

يريد الحليب، أنهض من سريري الدافيء واسحب قدماي المثقلة لأقوم بعمل الحليب وإعطاءه إياه، يشرب القليل ثم يتركه ويبكي و يتألم..

جسمه دافيء قليلا فأقوم مرة أخرى لأعطيه الدواء، ويأن فالدواء طعمه مر جدا ..

أحضنه ليسكت قليلا ثم يرسم على شفتيه تلك الابتسامة لتنسيني تعبي وهمي ..

يكمل شرب الحليب فتشحن طاقته فيقوم ليذهب إلى غرفة المعيشة فهو الآن يريد اللعب .. وأنا أريد النوم ..

أجرّ جسدي المتعب والمرهق من الحمل لتشغيل التلفاز واللعب معه ببعض الألعاب التي تركها من الليلة الماضية في غرفة المعيشة ..

يتابع الفيلم بتركيز عال وأنا أحاول أغماض عيني والحصول على بعض الراحة ..

الساعة الآن السادسة والنصف صباحًا ..

يأتيني بقارورة الحليب ويريدني أن أشربه أياها .. نعم يوسف لا يحب أن يمسك بقارورة الحليب فقد تعود على الرضاعة الطبيعية وقد فطم منها قبل شهرين ونصف فقط حيث كنت في الخامس لم يستطع اكمال الرضاعة الطبيعية لحكمة من رب العالمين حيث الحليب يتغير طعمه ولا يستساغ بالنسبة له ..

اضطر على الحليب الصناعي فأصبح يشربه وهو بحضني ويرفض شربه بمفردة ويرفض أن يمسك القارورة  .. لا يهم .. المهم أن يشرب الحليب ويتغذى فهو في مرحلة النمو ويحتاج الحليب ..

يلعب قليلا ثم يبكي ويأن كثيرا ..

أنا بقمة التعب والإرهاق جسدي متعب ..

أحتاج قليلا من الهدوء كم اشتاق لأجوائي الهادئة، صوت الموسيقى ممزوج برائحة القهوة مع قطعتين من البانكيك أو الوافل ..

آهـ كم أحن لهذه الأجواء ..

..

حاليًا أحس كمن يسبح في البحر فترة طويلة محاولاً النجاة ملقى على ظهره ،،

منهكة من تعب التجديف والسباحة فتارة وجهي يكون فوق الماء وتارة أخرى تحته ..

..

ويمر الوقت ..

الساعة الآن الساعة الحادية والنصف صباحًا ..

أجهز قارورة الحليب ليوسف ليستعد للنوم وهذه المرة ستكون بالإجبار ..

يشرب الحليب ويدندن حتى نام ..

أتأمله وهو نائم كالملاك ..

أحبه كثيرا برغم كل شيئ ..

يرسم تلك الابتسامة مرة أخرى ويضع كفه الصغيرة على خدي ويتحسسها .. ليتأكد بأني مازلت بجانبه..

يصدر تنهيدة خفيفة ويكمل نومه ..

في هذه اللحظة أكون بقمة سعادتي ..

فأقبله الآف القبل و العب بشعره الناعم ليصدر تلك الضحكة التي ترد لك الحياة..

** ** **

والآن وقتي الخاص ..

أذهب مسرعة إلى المطبخ لأجهز كوب السعادة ..

أخذ قطعتين بل ثلاث من البسكوت .. للمعلومية فهو أفضل بكثير من اللوتس😉♥️

القطعة الثالثة أكلتها أثناء التقاطي للصورة فلم استطع المقاومة 😉

IMG_5897

صورة عفوية إلتقطها بحسابي في انستغرام ستوري موثقة الحدث

 

 عدت إلى غرفتي بجانب ملاكي النائم ..

وضعت من عطري المفضل لإضفاء جو ساحري خاص ..

نعم تهمني كثيرًا تفاصيلي الصغيرة ..

IMG_5898

صورة عفوية إلتقطها بحسابي في انستغرام ستوري موثقة الحدث

 

بعد ذلك توجهت على سريري الدافئ بجانب ملاكي النائم لأنعم ولو بالقليل بالرفاهية في عالمي الخاص ..

يتقلب ملاكي وأضع يداي على قلبي حتى لا يستيقظ..

أقبله ويكمل نومة ..

الحمدلله ، هناك وقت أضافي لسعادتي .. 😍

IMG_5899

صورة عفوية إلتقطها بحسابي في انستغرام ستوري موثقة الحدث

 

يمر الوقت الجميل وأنا مستمتعة وافرفر في عالمي الجميل ..

وأشحن طاقتي بالإيجابية حتى أستطيع اكمال يومي ..

الساعة الآن الحادية عشر ولا أعرف كم من الدقائق ويرفع المؤذن صوته معلنًا دخول وقت الظهر ..

يستيقظ ملاكي بإبتسامة تردني للحياة وتشحن طاقتي آلالاف من الإيجابية ..

أنتهى وقت السعادة الخاص بي ..

أقوم بحضن ملاكي ونذهب لغرفة المعيشة لتكملة يومنا ..

** ** **

بناء على نصيحة صديقتي المدونة روان

ستكون هناك سلسلة لهذه المذكرات العفوية فترقبوا المزيد .. خصوصا بعد شهرين من الآن سيضاف كائن ثاني صغير ..

وفي حال لم تجدوا لي خبر .. فالأمومة متعبة ومرهقة جدا سيكون وقت سعادتي هو وقت نومي .. فأعذروني من الآن 😂😉

أراكم في الحلقة القادمة 😉😍

Follow:
Share:

12 Comments

  1. October 2, 2018 / 7:25 AM

    الأمومة التعب اللذيذ

    🙂

    • onlydalya
      Author
      October 2, 2018 / 8:03 AM

      فعلا .. أجدت إختصار الكلام كله بكلمتين ♥️👌🏼

  2. October 3, 2018 / 3:26 AM

    حبيت الموضوع حسيت اني شاركتك يوم من حياتك. الله يقومك بالسلامة و يخليلك يويو و يرزق الجميع الذرية الصالحة ❤️

    • onlydalya
      Author
      October 3, 2018 / 4:36 AM

      اللهم آمين يا قلبي .. تسلمي وانبسطت كثير لأنه عجبك ..

  3. Rawan M.
    October 3, 2018 / 6:20 AM

    مررره استمتعت وأنا أقرأ بترقب إذا أخذتي بريك أو لسى 😭😂❤ زي ما توقعت بتبدعين بوصف مشاعرك وراح تنقليننا معاك لهاللحظة 🙏🏼

    وكان الله في عونك وعون يوسف وربي يتمم عليك ويقومك بالسلامة انتي ونونتك ❤❤ أترقب باقي السلسلة بحماس

    • onlydalya
      Author
      October 3, 2018 / 7:12 AM

      حياتي انت روان .. تسلمي دعواتك جميلة مثل روحك .. ولولا نصيحتك كان هالبوست في الدرافت وممكن ما يتنشر 😂 .. ملهمة انت وربي يرزقك ويرزقنا من اوسع ابوابه 🙏🏽♥️♥️♥️♥️

  4. October 3, 2018 / 9:16 AM

    الحياة = الحب
    الحب = التضحيات
    إذاً الحياة = تضحيات

    • onlydalya
      Author
      October 3, 2018 / 9:26 AM

      فعلا .. اجدت 👌🏽

  5. October 4, 2018 / 12:06 AM

    وأنا أقرأ لتفاصيلك اللطيفة مع يوسف تذكرت هذا البيت
    ‏«وكلُّ الناسِ يا أمي مياهٌ
    ‏ووحدكِ زمزمٌ يروي فؤادي»
    عظيمة أنتِ ياداليا والله يحفظ يوسف وتشوفيه رافع رأسك
    والله يقومك بالسلامة يارب 🙏🏻
    دعواتنا ترافقك ياجميلة❤️

    • onlydalya
      Author
      October 4, 2018 / 5:34 AM

      عزيزتي ولاء جميل جدًا البيت اللي اضفتيه حبيت كثير تعليقك أسعدتي يومي يا جميلة ..
      وربي يسعدك ويرزقك من أوسع ابوابه ..

  6. October 8, 2018 / 8:32 PM

    تقومين بالسلامة يارب
    استمتعي بكامل طفولة أحبابك الصغار، لأنها مسألة وقت و يبدأ اعتمادهم اكثر على نفسهم و بيرجع لك وقتك الخاص اكثر فأكثر.

    • onlydalya
      Author
      October 8, 2018 / 10:24 PM

      فعلا .. وهذا اللي قاعده أحاول أسويه .. لم بديت اروح المحل وصار يوسف يروح عند ماما بديت احس بالفقد له .. وما ودي أضيع أي دقيقة وياه وإذا مرة كنت مشتاقة له اخذه معي المعرض 😆♥️♥️

Leave a Reply || اترك تعليق هنا