مذكرة أم #002

B488A0A0-89DB-4BA5-8859-B89B53ACB358 (1).jpg

الساعة السابعة مساءً ..

أتصفح النت في المعرض الخاص بي .. وأرد على بعض الرسائل البريدية الخاصة بالعمل ..

.

..

الساعة الحادية عشر مساءً..

كالعادة اقفلت المعرض وذهبت إلى الماما لآخذ يوسف ونعود ادراجنا للبيت ..

.

..

الساعة الثانية  عشر صباحًا ..

متعبة جدًا مع حملي .. ولا أريد غير الإستلقاء على فراشي الدافيء واستمتع بما تبقى من يومي العادي مع عائلتي الجميلة  ..

الحقيقة كل يوم مع ملاكي الجميل يوسف ليس بعادي أبدًا .. فكل يوم أكتشف أشياء جديدة نقوم بها سويًا ..

أحيانًا تكون مسلية حد البكاء .. وأحيانُا أخرى تكون موجعة حد البكاء أيضًا ..

.

أفكر بجدية ..

أن انقطع الفترة القادمة عن التدوين ولكن ليس لدي أي علم لكم من الوقت مع العلم بأني شبه منقطعة حيث آخر تدوينة لي قبل شهرين .. ولكن احتاج قليلا من الوقت لأرتاح وأعيد ترتيب أموري خصوصا بأن هناك شخص لطيف وجميل سينضم للعائلة في أي لحظة ..

كم متشوقة لرؤيتها ورؤية ردة فعل ملاكي الجميل يوسف حينما يراها للمرة الأولى ..

أدعو لي بالسلامة ..

وأتمنى لكم يوم سعيد ..

Follow: